Article

Primary tabs

هبة داغر: لقد قدمت الدعم لنفسي وصعدت سلم النجاح درجة درجة

<strong>بدأت‭ ‬مشوارها‭ ‬الفني‭ ‬بعرض‭ ‬الأزياء‭ ‬وتصوير‭ ‬الإعلانات،‭ ‬انتقلت‭ ‬بعدها‭ ‬لتمثيل‭ ‬الفيديو‭ ‬كليبات‭ ‬الغنائية‭ ‬مع‭ ‬كبار‭ ‬الفنانين‭ ‬أمثال‭ ‬صابر‭ ‬الرباعي‭ ‬ورضا،‭ ‬أحبت‭ ‬منذ‭ ‬البداية‭ ‬العمل‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬التمثيل‭ ‬وانتظرت‭ ‬فرصتها‭ ‬المناسبة‭ ‬لتظهر‭ ‬ويسطع‭ ‬نجمها،‭ ‬وكانت‭ ‬هذه‭ ‬الفرصة‭ ‬في‭ ‬مسلسل‭ ‬العراب‭ ‬مع‭ ‬المخرج‭ ‬حاتم‭ ‬العلي‭ ‬وكبار‭ ‬الفنانين‭ ‬العرب،‭ ‬والذي‭ ‬يعتبر‭ ‬أول‭ ‬تجربة‭ ‬تمثيلية‭ ‬لها‭.‬</strong>
 
<strong>- من‭ ‬قدم‭ ‬الدعم‭ ‬لهبة‭ ‬داغر‭ ‬لخوض‭ ‬غمار‭ ‬التمثيل؟</strong>
لقد‭ ‬قدمت‭ ‬الدعم‭ ‬لنفسي‭ ‬وعملت‭ ‬جاهدة‭ ‬دون‭ ‬مساعدة‭&nbsp; ‬أحد،‭ ‬لأنني‭ ‬أحب‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬كثيراً‭ ‬وأرى‭ ‬نفسي‭ ‬فيه‭ ‬وقد‭ ‬حملت‭ ‬هذه‭ ‬المسؤولية‭ ‬الكبيرة‭ ‬على‭ ‬عاتقي‭ ‬وصعدت‭ ‬سلم‭ ‬النجاح‭ ‬درجة‭ ‬درجة،‭ ‬هذا‭ ‬لا‭ ‬يمنع‭ ‬أني‭ ‬استفدت‭ ‬من‭ ‬مسيرة‭ ‬أصحاب‭ ‬الخبرة‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬وتعلمت‭ ‬منهم‭.‬
 
<strong>-</strong><strong>&nbsp;برأيك‭ ‬هل‭ ‬تستطيعين‭ ‬إكمال‭ ‬مسيرة‭ ‬التمثيل‭ ‬التي‭ ‬بدأتي‭ ‬بها‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬الظروف‭ ‬الراهنة؟</strong>
طالما‭ ‬أني‭ ‬لا‭ ‬أقلّد‭ ‬أحد‭ ‬ولدي‭ ‬أسلوبي‭ ‬وأدائي‭ ‬الخاص‭ ‬والفريد‭ ‬في‭ ‬التمثيل‭ ‬فسيحبني‭ ‬الناس‭ ‬وسأنجح،‭ ‬لأن‭ ‬التقليد‭ ‬يؤدي‭ ‬بطبيعة‭ ‬الحال‭ ‬للفشل‭.‬
 
<strong>-</strong><strong>&nbsp;هل‭ ‬تنظرين‭ ‬إلى‭ ‬نفسك‭ ‬على‭ ‬أنك‭ ‬مشروع‭ ‬نجمة؟</strong>
أنا‭ ‬طموحة‭ ‬جداً‭ ‬وأشعر‭ ‬أنه‭ ‬لدي‭ ‬المزيد‭ ‬لأقدمه‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬وأعمل‭ ‬بكل‭ ‬طاقاتي‭ ‬دون‭ ‬توقف‭ ‬لتحقيق‭ ‬أحلامي‭ ‬وطموحاتي،‭ ‬لكن‭ ‬موضوع‭ ‬النجومية‭ ‬يتوقف‭ ‬على‭ ‬الناس‭ ‬ومدى‭ ‬حبهم‭ ‬ودعمهم‭ ‬لي‭.‬
 
<strong>-</strong><strong>&nbsp;ما‭ ‬هي‭ ‬المشاريع‭ ‬الجديدة‭ ‬التي‭ ‬تخططين‭ ‬لها؟</strong>
لقد‭ ‬قمت‭ ‬بتوقيع‭ ‬عقد‭ ‬مع‭ ‬شركة‭ ‬إنتاج‭ ‬‮«‬ميا‮»‬‭ ‬لصاحبها‭ ‬الأستاذ‭ ‬حمزة‭ ‬شميط‭ ‬الذي‭ ‬أثق‭ ‬به‭ ‬كثيراً‭ ‬ويقدم‭ ‬لي‭ ‬كل‭ ‬الدعم،‭ ‬ومع‭ ‬الالتزام‭ ‬مع‭ ‬شركة‭ ‬إنتاج‭ ‬جديدة‭ ‬تغيّرت‭ ‬نظرتي‭ ‬وتوجهاتي‭ ‬وتبدلت‭ ‬كذلك‭ ‬خطتي‭ ‬المهنية،‭ ‬حتماً‭ ‬سيكون‭ ‬هناك‭ ‬مشاريع‭ ‬ومسلسلات‭ ‬جديدة‭ ‬سوف‭ ‬أشارك‭ ‬بها،‭ ‬لكن‭ ‬أفضّل‭ ‬عدم‭ ‬البوح‭ ‬عنها‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الحالي‭ ‬وانتظار‭ ‬الوقت‭ ‬المناسب‭.‬
 
<strong>-</strong><strong>&nbsp;أين‭ ‬ترين‭ ‬الدراما‭ ‬اللبنانية؟</strong>
برأيي‭ ‬فإن‭ ‬الدراما‭ ‬اللبنانية‭ ‬لم‭ ‬يعد‭ ‬لها‭ ‬وجود‭ ‬بحت،‭ ‬بل‭ ‬أصبحت‭ ‬مختلطة‭ ‬مع‭ ‬الدراما‭ ‬العربية،‭ ‬وأنا‭ ‬أرى‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الأمر‭ ‬جيد؛‭&nbsp; ‬لأنه‭ ‬يزيد‭ ‬من‭ ‬الوحدة‭ ‬العربية‭ ‬وتوحد‭ ‬المشاهدين‭ ‬العرب‭ ‬حول‭ ‬الأعمال‭ ‬المعروضة،‭ ‬كما‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الاختلاط‭ ‬يقوّي‭ ‬العمل‭ ‬ويغنيه‭ ‬من‭ ‬عدة‭ ‬نواحي‭.‬
 
<strong>-</strong><strong>&nbsp;عادة‭ ‬ما‭ ‬يكون‭ ‬الفنان‭ ‬متأثراً‭ ‬بأحد‭ ‬أفراد‭ ‬عائلته‭ ‬ألهمه‭ ‬لسلوك‭ ‬هذا‭ ‬الطريق‭ ‬ماذا‭ ‬عنك؟</strong>
هذا‭ ‬صحيح،‭ ‬وفي‭ ‬حالتي‭ ‬أنا‭ ‬هذا‭ ‬الفرد‭ ‬هو‭ ‬أمي،‭ ‬حيث‭ ‬كانت‭ ‬عارضة‭ ‬أزياء‭ ‬سابقة‭ ‬لكنها‭ ‬لم‭ ‬تكمل‭ ‬العمل‭ ‬في‭ ‬المجال،‭ ‬وحين‭ ‬رأت‭ ‬شغفي‭ ‬بالتمثيل‭ ‬شجعتني‭ ‬لدخول‭ ‬عالم‭ ‬الفن‭ ‬وقدمت‭ ‬لي‭ ‬كل‭ ‬الدعم‭ ‬اللازم‭ ‬كوني‭ ‬الأبنة‭ ‬الوحيدة‭ ‬ما‭ ‬يمنحني‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬الإهتمام‭ ‬من‭ ‬طرفها‭.‬
 
<strong>-</strong><strong>&nbsp;من‭ ‬تعتبرين‭ ‬مثلك‭ ‬الأعلى‭ ‬في‭ ‬التمثيل؟</strong>
لقد‭ ‬عملت‭ ‬مع‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬الفنانين‭ ‬الكبار‭ ‬واستفدت‭ ‬كثيراً‭ ‬من‭ ‬خبراتهم،‭ ‬وأنا‭ ‬لا‭ ‬أعتبر‭ ‬شخصاً‭ ‬واحداً‭ ‬مثلاً‭ ‬أعلى‭ ‬لي‭ ‬بل‭ ‬آخد‭ ‬من‭ ‬كل‭ ‬فنان‭ ‬ما‭ ‬أراه‭ ‬مفيداً‭ ‬لي‭ ‬ولمسيرتي،‭ ‬ولكن‭ ‬لدي‭ ‬إعجاب‭ ‬شخصي‭ ‬بالفنانة‭ ‬هيفاء‭ ‬وهبي‭ ‬لأنني‭ ‬أعتبرها‭ ‬ظاهرة‭ ‬لا‭ ‬تتكرر‭ ‬ولقد‭ ‬نجحت‭ ‬وتألقت‭ ‬في‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬مجال‭.‬
 
<strong>-</strong><strong>&nbsp;هل‭ ‬ممكن‭ ‬أن‭ ‬نراك‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الغناء؟</strong>
أحاول‭ ‬الآن‭ ‬أن‭ ‬أركز‭ ‬كل‭ ‬طاقتي‭ ‬على‭ ‬التمثيل،‭ ‬ولكن‭ ‬قد‭ ‬تكون‭ ‬لي‭ ‬تجربة‭ ‬غنائية‭ ‬لاحقاً‭ ‬إذا‭ ‬عرض‭ ‬علي‭ ‬عمل‭ ‬مناسب‭ ‬ورأيت‭ ‬نجاحي‭ ‬فيه‭.‬
 
<strong>-</strong><strong>&nbsp;كلمة‭ ‬أخيرة</strong>
أنا‭ ‬ممتنة‭&nbsp; ‬أني‭ ‬بدأت‭ ‬صفحة‭ ‬جديدة‭ ‬من‭ ‬حياتي‭ ‬وممتنة‭ ‬أكثر‭ ‬أني‭ ‬أعلنت‭ ‬عنها‭ ‬عبر‭ ‬صفحات‭ ‬مجلة‭ ‬برايفت،‭ ‬وأحب‭ ‬أن‭ ‬أشير‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬المشوار‭ ‬الفني‭ ‬لا‭ ‬يكتمل‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬وجود‭ ‬وسائل‭ ‬إعلام‭ ‬شفافة‭ ‬وموضوعية‭ ‬وناجحة‭ ‬مثل‭ ‬مجلتكم،‭ ‬وأعتقد‭ ‬أن‭ ‬سرّ‭ ‬نجاح‭ ‬الفنان‭ ‬هو‭ ‬الأشخاص‭ ‬الموجودين‭ ‬حوله‭ ‬الذين‭ ‬يساهمون‭ ‬بشكل‭ ‬أساسي‭ ‬في‭ ‬نجاحاته‭.‬
 
<strong>Hair: Charbel Yaackoub&nbsp;</strong>
<strong>Look Consultant: Maya Haddad</strong>
 
<strong>Photography Credits : Michel Araye</strong>

Back to Top