Article

Primary tabs

سحبه التيار قبالة شاطىء الناعمة أمس وعاد اليوم!

عاد المواطن مصطفى أحمد اليسير سالماً فجر يوم الثلاثاء إلى عائلته في بلدة الناعمة، بعدما فقد مساء الإثنين في البحر قبالة شاطىء الناعمة، حيث كان يمارس هواية السباحة، فسحبه التيار إلى عرض البحر".

وأفاد شقيق اليسير لوحدة الإنقاذ البحري التابعة للدفاع المدني، أنّه حضر وشقيقه مصطفى ليمارس هواية السباحة حوالي الساعة السادسة من مساء الأثنين، وكان الموج عالياً، "وعندما قام مصطفى بالسباحة سحبه التيار إلى عرض البحر، وعلى الأثر أبلغت وحدة الإنقاذ البحري بالأمر، التي قامت بعملية مسح للشاطىء من الدامور وحتى الناعمة وحارة الناعمة، بمساعدة الأهالي وشرطة بلدية الناعمة - حارة الناعمة، إلّا أنّ الجهود باءت بالفشل إذ منعهم حال البحر وارتفاع الأمواج من تشغيل الزوارق والبحث، لأنّ الأمر يشكل خطراً كبيراً على الزوارق". وأضاف: "حوالي الواحدة فجر اليوم وردني اتصال من رقم غريب، أخبرني بأنّ شقيقي بحال جيدة وقد تمكن من السباحة وصولاً إلى شاطى خلدة".

Back to Top