Article

Primary tabs

دبوسي التقى رئيس شركة فيرست بروتوكول ورئيسة الوكالة الاقتصادية العربية الإعلامية

إلتقى رئيس غرفة طرابلس ولبنان الشمالي توفيق دبوسي رئيس شركة فيرست بروتوكول مارون البلعة ورئيسة الوكالة الاقتصادية العربية الإعلامية فيوليت الغزال البلعة، اللذين "أثنيا على أهمية مبادرة الرئيس دبوسي التي تنطوي على رؤية واسعة تنطلق من الحيز المحلي لتطال مساحة الوطن اللبناني بكامله".

وتحدثت فيوليت البلعة قائلة: "كنا حينما تم إطلاق مبادرة الرئيس دبوسي "طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية" قد إعتبرناها في البداية مجرد شعار أو حملة إعلانية ما، إلا أنه ثبت لدينا أنها محاولة أكثر عمقا تنفض الغبار عن كنوز طرابلس الثمينة وإظهارها للعيان، ونعتقد أن هذا نوع من العمل المميز لا يمكن العثور على مثيله على نطاق الغرف التجارية الأخرى، وهو عمل له نكهة معينة وهدف يساعد على إخراج الغرف من دورها التقليدي الى دور حيوي غير محدود، وبامكاننا القول ان الرئيس دبوسي يقوم بدور إستراتيجي أكبر، دور أساسي في منطقة الشمال بل على صعيد لبنان، ولا نتحدث من هذا المنظار عن إنجازات على أهميتها، بل عن زرع لروحية إحيائية تستند على نظرة تعتمد مرتكزات مبادىء الإقتصاد الكلي، وتهدف الى تحقيق نهضة شاملة وزرع روح الإيمان بالذات، وكذلك إقناع أهل المدينة أي الطرابلسيين بأن المبادرة تجعل من مدينتهم جنة إقتصادية قبل إقناع المستثمرين وأصحاب المشاريع، وبالتالي زرع روح الأمل بعد مرحلة من اليأس مرت بها طرابلس، وهذا شيء مهم، وندعو للرئيس دبوسي التوفيق والنجاح".

من جهته، لفت مارون البلعة الى أن "إعتماد المبادرة على مبادىء الإقتصاد الكلي يتطلب سعة أفق وتوفر معلومات وتحليل واف وإعتماد المنطق العلمي، كما تنطوي المبادرة أيضا على رؤية مستقبلية، والأهم أنها تشير الى مكامن القوة في طرابلس، وهي بالتالي مثل كل المدن والمناطق اللبنانية تحتضن موارد بشرية شابة عرفت الأسفار وتخصصت في بلدان الخارج وتوسعت لتتواجد في بلدان الإنتشار، وأن المبادرة هي وليدة الخبرات والتجارب وهي الوقوف على حاجيات طرابلس ومتطلبات النهوض بها، وكذلك تحديد مكانتها ودورها في حركة البناء الإقتصادي الوطني".

Back to Top