Article

Primary tabs

ترشيشي: التهريب اصبح وجعاً يومياً ويشمل كل السلع الزراعية

أصدر رئيس تجمع مزارعي وفلاحي البقاع ابراهيم ترشيشي بيانا جاء فيه:" في ظل حركة العبور الكثيفة التي تتجاوز حركة العبور على المعابر الشرعية، لا تزال قوافل والشاحنات المحملة بالانتاج الزراعي المهرب تتدفق على الاسواق الزراعية في لبنان وسط ارتفاع الصراخات والمناشدات للمزارعين اللبنانيين".

واشار البيان الى ان التهريب اصبح وجعا يوميا ويشمل كل اصناف والسلع الزراعية التي تصل ديليفري الى كل الاسواق الزراعية اللبنانية، حيث تستقبل يومياً اطنان من البندورة والبصل والفاكهة اللبنانية والبادنجان والبطاطا والخيار والكرز".

ولفت ترشيشي في البيان الى ان تحرير المحاضر لم يعد ينفع وخصوصا ان التاجر يقدم على اجراء المصالحة ويعود الى الاتجار بالسلع الزراعية المهربة.

وطالب ترشيشي بالتشدد في مكافحة التهريب بدءا من حجز الشاحنة المهربة لمدة اقلها 30 يوما، فناقل السلع الزراعية هو مخرب ايضا ويجب الاستقصاء عن صاحب البضائع واصدار مذكرة توقيف بحقه وتحرير مخالفة مالية مضاعفة اقلها عشر مرات عن سعر الحمولة الزراعية، ويجب ان تطال العقوبة ايضا التاجر اللبناني وهو معروف ويجب ان يحاسب وتقفل مؤسسته وان ينزال به غرامة مالية.

المصدر: الوكالة الوطنية

Back to Top