Article

Primary tabs

تخريج دورة الأركان ال32 في الريحانية

أقيم في كلية فؤاد شهاب للقيادة والأركان في الريحانية، حفل تخريج دورة الأركان الثانية والثلاثين، التي تضم ضباطا من الجيش ومن الأجهزة الأمنية، وآخرين من البرازيل ومصر والسودان والكويت.

ترأس الحفل رئيس الأركان اللواء الركن حاتم ملاك ممثلا قائد الجيش العماد جوزاف عون، وحضره عدد من السفراء والملحقين العسكريين وممثلو قادة الأجهزة الأمنية والجامعات الوطنية والإدارات الرسمية، ووفود عسكرية من البرازيل، الكويت، مصر والسودان، إلى جانب عدد من كبار ضباط الجيش وعائلات المتخرجين.

استهل الحفل بالنشيد الوطني، ثم جرت تلاوة المذكرات الخاصة بالتخرج، وتسليم الشهادات وتبادل الدروع بين طليع الدورة وقائد الكلية العميد الركن الطيار بسام ياسين.

ياسين
وبعد كلمتي طليع الدورة وممثل الضباط العرب والأجانب، ألقى قائد الكلية العميد الركن الطيار بسام ياسين كلمة شكر فيها قيادة الجيش على "ما وفرته للكلية من مساعدات تدريبية"، مؤكدا "مواصلة تطوير مناهج التعليم في الكلية بما يتناسب مع تقدم التكنولوجيا والعلوم العسكرية، وأساليب المعركة الحديثة، والمهمات الدفاعية والأمنية التي يقوم بها الجيش".

ملاك
ثم ألقى رئيس الأركان كلمة هنأ فيها المتخرجين، ونوه بجهود الضباط والأساتذة الجامعيين المدربين، ومما قال: "في خضم الأزمات المتلاحقة والتقلبات الكبرى التي تعصف بمنطقتنا العربية، يستمر الجيش على عهده ووعده في الدفاع عن لبنان وتحصينه من الأخطار المحيطة به، سواء من مخططات العدو الإسرائيلي أو من مخططات الإرهاب وفكره الهدام، ولكن ليطمئن اللبنانيون إلى أن إيمانهم الثابت بجيشهم في محله، وهو كما حقق الانتصار تلو الانتصار، سيحبط أي مخطط معاد يستهدف وطننا وتاريخنا وحضارتنا ووحدتنا ورسالة عيشنا المشترك. فالجيش قوي بتماسكه وشجاعة رجاله واستعدادهم اللامحدود للتضحية".

Back to Top
تخريج دورة الأركان ال32 في الريحانية | Private Magazine
The website encountered an unexpected error. Please try again later.